الصفحة الرئيسية | التسجيل | استعادة كلمة المرور | تنشيط العضوية | طلب رقم التنشيط | البحث | مشاركات اليوم

العودة   منتديات المسلوب العربي ... نلتقي لنرتقي > ملتقى المسلوب الأدبي واللغات > منتدى القصص والروايات
اشترك الآن في مجموعة المسلوب العربي
تحميل أناشيد MP3 برامج × برامج العناية بالجسم حلقات ناروتو تحميل افلام أجنبية DVD
طيور الجنة MP3 صور × صور عالم المطبخ كرتون تورنت تحميل افلام عربية DVD
القران الكريم كاملاً ترفيه × ترفيه ديكور اثاث صور باربي, انمي تحميل مسلسلات
نغمات إسلاميه العاب × العاب القصص والروايات تحميل نغمات Mp3 ماسنجر × ماسنجر

قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))منتدى القصص والروايات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-01-2009, 11:38 PM
الصورة الرمزية عمرو سلام
عمرو سلام غير متصل
.: عضو متألق :.
 






عمرو سلام is on a distinguished road
قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))

قصة رائعة ، ومشوقة
تجعلنا نقراها للنهاية
المعلمة
حين وقفت المعلمة أمام الصف الخامس في أول يوم تستأنف فيه الدراسة، وألقت على مسامع التلاميذ جملة لطيفة تجاملهم بها، نظرت لتلاميذها وقالت لهم: إنني أحبكم جميعاً، هكذا كما يفعل جميع المعلمين والمعلمات، ولكنها كانت تستثني في نفسها تلميذاً يجلس في الصف الأمامي، يدعى تيدي ستودارد.
لقد راقبت السيدة تومسون الطفل تيدي خلال العام السابق، ولاحظت أنه لا يلعب مع بقية الأطفال، وأن ملابسه دائماً متسخة، وأنه دائماً يحتاج إلى حمام، بالإضافة إلى أنه يبدو شخصاً غير مبهج، وقد بلغ الأمر أن السيدة تومسون كانت تجد متعة في تصحيح أوراقه بقلم أحمر عريض الخط، وتضع عليها علامات x بخط عريض، وبعد ذلك تكتب عبارة "راسب" في أعلى تلك الأوراق.

وفي المدرسة التي كانت تعمل فيها السيدة تومسون، كان يطلب منها مراجعة السجلات الدراسية السابقة لكل تلميذ، فكانت تضع سجل الدرجات الخاص بتيدي في النهاية. وبينما كانت تراجع ملفه فوجئت بشيء ما!!

لقد كتب معلم تيدي في الصف الأول الابتدائي ما يلي: "تيدي طفل ذكي ويتمتع بروح مرحة. إنه يؤدي عمله بعناية واهتمام، وبطريقة منظمة، كما أنه يتمتع بدماثة الأخلاق".

وكتب عنه معلمه في الصف الثاني: "تيدي تلميذ نجيب، ومحبوب لدى زملائه في الصف، ولكنه منزعج وقلق بسبب إصابة والدته بمرض عضال، مما جعل الحياة في المنزل تسودها المعاناة والمشقة والتعب".

أما معله في الصف الثالث فقد كتب عنه: "لقد كان لوفاة أمه وقع صعب عليه.. لقد حاول الاجتهاد، وبذل أقصى ما يملك من جهود، ولكن والده لم يكن مهتماً، وإن الحياة في منزله سرعان ما ستؤثر عليه إن لم تتخذ بعض الإجراءات".

بينما كتب عنه معلمه في الصف الرابع: "تيدي تلميذ منطو على نفسه، ولا يبدي الكثير من الرغبة في الدراسة، وليس لديه الكثير من الأصدقاء، وفي بعض الأحيان ينام أثناء الدرس".

وهنا أدركت السيدة تومسون المشكلة، فشعرت بالخجل والاستحياء من نفسها على ما بدر منها، وقد تأزم موقفها إلى الأسوأ عندما أحضر لها تلاميذها هدايا عيد الميلاد ملفوفة في أشرطة جميلة وورق براق، ما عدا تيدي. فقد كانت الهدية التي تقدم بها لها في ذلك اليوم ملفوفة بسماجة وعدم انتظام، في ورق داكن اللون، مأخوذ من كيس من الأكياس التي توضع فيها الأغراض من بقالة، وقد تألمت السيدة تومسون وهي تفتح هدية تيدي، وانفجر بعض التلاميذ بالضحك عندما وجدت فيها عقداً مؤلفاً من ماسات مزيفة ناقصة الأحجار، وقارورة عطر ليس فيها إلا الربع فقط.. ولكن سرعان ما كف أولئك التلاميذ عن الضحك عندما عبَّرت السيدة تومسون عن إعجابها الشديد بجمال ذلك العقد ثم لبسته على عنقها ووضعت قطرات من العطر على معصمها. ولم يذهب تيدي بعد الدراسة إلى منزله في ذلك اليوم. بل انتظر قليلاً من الوقت ليقابل السيدة تومسون ويقول لها: إن رائحتك اليوم مثل رائحة والدتي! !

وعندما غادر التلاميذ المدرسة، انفجرت السيدة تومسون في البكاء لمدة ساعة على الأقل، لأن تيدي أحضر لها زجاجة العطر التي كانت والدته تستعملها، ووجد في معلمته رائحة أمه الراحلة!، ومنذ ذلك اليوم توقفت عن تدريس القراءة، والكتابة، والحساب، وبدأت بتدريس الأطفال المواد كافة "معلمة فصل"، وقد أولت السيدة تومسون اهتماماً خاصاً لتيدي، وحينما بدأت التركيز عليه بدأ عقله يستعيد نشاطه، وكلما شجعته كانت استجابته أسرع، وبنهاية السنة الدراسية، أصبح تيدي من أكثر التلاميذ تميزاً في الفصل، وأبرزهم ذكاء، وأصبح أحد التلايمذ المدللين عندها.
وبعد مضي عام وجدت السيدة تومسون مذكرة عند بابها للتلميذ تيدي، يقول لها فيها: "إنها أفضل معلمة قابلها في حياته".

مضت ست سنوات دون أن تتلقى أي مذكرة أخرى منه. ثم بعد ذلك كتب لها أنه أكمل المرحلة الثانوية، وأحرز المرتبة الثالثة في فصله، وأنها حتى الآن مازالت تحتل مكانة أفضل معلمة قابلها طيلة حياته.
قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))

وبعد انقضاء أربع سنوات على ذلك، تلقت خطاباً آخر منه يقول لها فيه: "إن الأشياء أصبحت صعبة، وإنه مقيم في الكلية لا يبرحها، وإنه سوف يتخرج قريباً من الجامعة بدرجة الشرف الأولى، وأكد لها كذلك في هذه الرسالة أنها أفضل وأحب معلمة عنده حتى الآن".

وبعد أربع سنوات أخرى، تلقت خطاباً آخر منه، وفي هذه المرة أوضح لها أنه بعد أن حصل على درجة البكالوريوس، قرر أن يتقدم قليلاً في الدراسة، وأكد لها مرة أخرى أنها أفضل وأحب معلمة قابلته طوال حياته، ولكن هذه المرة كان اسمه طويلاً بعض الشيء، دكتور ثيودور إف. ستودارد!!

لم تتوقف القصة عند هذا الحد، لقد جاءها خطاب آخر منه في ذلك الربيع، يقول فيه: "إنه قابل فتاة، وأنه سوف يتزوجها، وكما سبق أن أخبرها بأن والده قد توفي قبل عامين، وطلب منها أن تأتي لتجلس مكان والدته في حفل زواجه، وقد وافقت السيدة تومسون على ذلك"، والعجيب في الأمر أنها كانت ترتدي العقد نفسه الذي أهداه لها في عيد الميلاد منذ سنوات طويلة مضت، والذي كانت إحدى أحجاره ناقصة، والأكثر من ذلك أنه تأكد من تعطّرها بالعطر نفسه الذي ذَكّرهُ بأمه في آخر عيد ميلاد!!
واحتضن كل منهما الآخر، وهمس (دكتور ستودارد) في أذن السيدة تومسون قائلاً لها، أشكرك على ثقتك فيّ، وأشكرك أجزل الشكر على أن جعلتيني أشعر بأنني مهم، وأنني يمكن أن أكون مبرزاً ومتميزاً.

فردت عليه السيدة تومسون والدموع تملأ عينيها: أنت مخطئ، لقد كنت أنت من علمني كيف أكون معلمة مبرزة ومتميزة، لم أكن أعرف كيف أعلِّم، حتى قابلتك.
(تيدي ستودارد هو الطبيب الشهير الذي لديه جناح باسم مركز "ستودارد" لعلاج السرطان في مستشفى ميثوددست في ديس مونتيس ولاية أيوا بالولايات المتحدة الأمريكية، ويعد من أفضل مراكز العلاج ليس في الولاية نفسها وإنما على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية).

إن الحياة ملأى بالقصص والأحداث التي إن تأملنا فيها أفادتنا حكمة واعتباراً. والعاقل لا ينخدع بالقشور عن اللباب،
ولا بالمظهر عن
المخبر، ولا بالشكل عن المضمون. يجب ألا تتسرع في إصدار الأحكام، وأن تسبر غور ما ترى،
خاصة إذا كان الذي أمامك نفساً
إنسانية بعيدة الأغوار، موّارة بالعواطف، والمشاعر، والأحاسيس، والأهواء، والأفكار.
أرجو أن تكون هذه القصة موقظة لمن يقرؤها من
الآباء والأمهات، والمعلمين والمعلمات، والأصدقاء والصديقات


أخر مواضيع العضو عمرو سلام
اغرب واطرف نساء العالم......؟
بدات اخرج مع امرأة غير زوجتي ؟؟!
من حكم الامام الشافعي رضي الله عنه ....
قانون جديد يمنع شنق القصيرين...!!!
عبقرية محمد صلي الله عليه وسلم ( لعباس محمود القاد ))
يا تري ..بتحب مين اكتر!! ( مراتك ولا الشغل ) !!!
غبي في الحمام اللي جنبي ...هههههههههه
ارخمممممم بنت في العااااااااااااااااالم ...!!
أبوك لأبو جدك لأبو إللي جابك
تفسير الشيخ الشعراوي للقرآن (بالصوت)
تفسير الشيخ الشعراوي للقرآن (بالصوت)
قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))
شوفوا بوش بعد خروجه البيت الابيض!!!
متجر لبيع الازواج؟؟؟
شاهد مدينة ارم ذات العماد.....
شيخ يفتي بمعصية الله؟؟؟!!!
والله كلاام رااااااااائع**لا تحرم نفسك الفائدة**
رسالة من اوباما الي الشعوب العربية شعبا وحكومااااااا
ذكاء تلميذ.....
هل تريد..........؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-02-2009, 12:04 AM
دانة غزة غير متصل
» ஜ♥ مراقبة القسم الإسلامي ♥ஜ «
 






دانة غزة is on a distinguished road
رد: قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))

قصة مؤثرة جدا عمرو
قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))

ولقد بكيت وانا اقرأها

وهي درس لكل المعلمات للاهتمام بالطلاب الكسالى او الانطوائيين

شكرا لك وجزاك الله خيرا على نقلك هذه القصة
أخر مواضيع العضو دانة غزة
تهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك
حديث أم زرع فى صحيح البخارى فى باب حسن المعاشرة مع الأهل
إليكم 80 مسأله في احكام الاضحية بالتفصيل
عجايب الحجاب السبعة فى زماننا
"الأمير خطاب".
زوجة - سيدنا أيوب عليه السلام
ماهى الطائفة العلوية التى يؤمن بها الزنديق السفاح بشار الأسد وأعوانه
آسف اختي ع الأزعآج بس أسلوبك شدني ~..
$$ من هو الشهيد $$
شهادة من غربي على عظمة الدين الإسلامي ماذا تعرفون عن الأندروفين ؟؟؟؟؟
و سقطت ورقة من شجرة العمر
كل يبكي علي نفسه
رد شبهة يزيد بن معاوية المتهم بقتل الحسين عليه السلام
قصة مقتل الحسين عليه السلام
هندية تلد 11 طفل مره واحده
الفنان الكوميدي يصاب بالشلل ويخرج منه بعد تسع سنوات حافظا للقرآن الكريم
احذر الغفلة
عد إلى ربك
الصلاة
بعض ثمرات الطاعة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-02-2009, 12:22 AM
الصورة الرمزية رحـــال
رحـــال غير متصل
» مـشـ التصاميم والجرافيكس ـرف «
 






رحـــال is on a distinguished road
رد: قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))

فعلا قصة مميزة وجميلة

وتحث على الاهتمام بالاخرين مهما كان نوعهم وطبقتهم وظروفهم

فربما نكن يد خيرة تساعدهم للمضي قدما في هذه الحياة ....
قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))

عمرو

شكرا على جميل ما قدمت

دمت بخير

أخر مواضيع العضو رحـــال
من الموشحات الأندلسية ....
عبر بقلمك في منتدى المسلوب العربي
التوازن جنون ام احتراف
توثيق للتاريخ الشفوي (لن ننسى فلسطين)
10 خطوات لتمتلك قلب حماتك
لبن العصفور ...
التشهد في الصلاة هل يصح أن أصلها كان في المعراج ؟
<الفيتامين ب Vitamin B >
مسبح غير شكــل
إبداع الصغار يتحدى الكبار
هذه صورة البنت فكيف اذاً حال الأم
الفرق بين الغنم الاجنبي و العربي
طبقي المفضل الهندبة و الخبيزة ...
عملية نحت في جبل ..
حيوان ال Aye Aye
خصائص المرأة الفيزيائية والكيميائية ...
قصة أم وطفلها الأول...
آثار مدينة بعلبك في لبنان
ولكل دكتور في جامعتنا مذهب ...
ليس المهم ان ترسل ، ولكن الأهم ان تختار ما ترسل . . !!
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-02-2009, 01:09 AM
hgvds غير متصل
.:: عضو نشيط جداً ::.
 





hgvds is on a distinguished road
رد: قصة رائعة ومؤثرة ((قصة المعلمة والطالب))

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,جزاك الله خيرا على هذه القصة المليئة بالدروس والعبر, والواعظ من يوعظ بغيره.
أخر مواضيع العضو hgvds
خلايا جسم الإنسان
مشكلات وحلول في حياة الشباب
البكاء من خشية الله
دهـــــــــــــــــــاء عجــــــــــــــــــــــــوز
آدم وحواء
من أجل طب إسلامي
بيعــــــــــــــــــة النســــــــــــــــــــاء
من أطـــــــــــــــــــــــــــــــيع .....؟
إذا استعطرت المرأة
إذا استعطرت المرأة
احــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــذري
هن جداتك - فمن أنتي؟
تهنيئة من معلمة القرأن
الطفل المسلم
رسالة جوال
حسبك الله
آداب الصحبة وفن التعامل
دعوة التبرج والسفور
سبيل نجاة الشباب عند الفتن
الشاي ...مزاج وصحة
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انشودة رائعة (حنايا الروح) وكلماتها جميلة ومؤثرة GreenEyesCG اناشيد تحميل اناشيد mp3 اسلاميه اناشيد اطفال ايقاع بدون ايقاع 0 03-15-2014 05:44 PM
انشودة بعنوان [النفس تبكي على الدنيا] رائعة ومؤثرة جدا mar_stacie تحميل نغمات نغمات Mp3 – نغمات جوال 2013 - تحميل أفلام جوال 3gp 0 07-09-2012 02:47 PM
المعلمة اجمل قصة قرأتها دنيا الحياة منتدى القصص والروايات 2 11-26-2011 08:46 PM
إنطلاق حملة ( العرض يشكو المظلمة ) لتحذير المعتدين على أعراض المسلمات وتنبيه الغافلين أنصار الرحمن2 منتدى الإسلام والحياة 1 05-30-2011 10:57 AM
نشيد أمي كم أهواها | رائعة ومؤثرة mp3 غدير تون اناشيد تحميل اناشيد mp3 اسلاميه اناشيد اطفال ايقاع بدون ايقاع 0 09-19-2010 07:03 PM


الساعة الآن 09:11 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع مايطرح في المنتدى من مواضيع ومشاركات تعبر عن راي كاتبها ولاتعبر باي حال من الاحوال عن راي الموقع
تحميل افلام رعبافلام للكبار فقطتحميل افلام اجنبيةافلام عربية جديدةافلام تورنتتحميل نغماتبرنامج تركيب الصورعبارات رومانسيةهل الحب حرامردوداخ